الموقع الرسمي للكاتب حسين الراوي
الإثنين 19 نوفمبر 2018

جديد الأخبار

الأخبار
الأخبار
سماحة مفتي ديار تويتر شافي سلطان !
سماحة مفتي ديار تويتر شافي سلطان !
10-21-2012 10:01

إن مُهمة الكُتاب الأولى، ومقصدهم الأنبل، والمساعي الأجمل، وكتاباتهم الأشرف، هي تلك المهام والمقاصد والمساعي الأجمل والكتابات الأشرف التي يخطونها من أجل الله تعالى في تنوير ونصح وإرشاد وتبيين الحق ومحاربة الباطل ومن خلفه، لذا ها أنا ذا أُحضر قلمي ومحبرتي وورقتي و((بِسْمِ اللَّهِ مَجْرَاهَا وَمُرْسَاهَا)).
د. شافي سلطان، المُدرّس في جامعة الكويت بكلية الشريعة، المعروف والمشهور في ثوريته وحماسه وعدم تعقله وعدم مسئوليته فيما يطلقه من فتاوى وآراء فقهية نارية ضد الأمير الحاكم، وضد رجال الأمن، بينما تراه وتجده في الجانب الآخر الذي يعشقه وينسجم ويتكيّف معه قلباً وفكراً وروحاً ومنهجاً يقف معه في فتاواه وآرائه الفقهية في الخروج على الأمير الحاكم، ويدفع بالشباب نحو المظاهرات والاعتصامات والمسيرات بشكل يدعوا للعنف والتصادم مع رجال الأمن بصفة عامة.
د. شافي سلطان هو امتداد لفكر الخوارج القديم، الذين يجيزون الخروج على الحاكم، والذين يرون أن أمر المسلمين كافة لا يجتمع إلا تحت حاكم واحد، والذين يرون أيضاً أن الجهاد على إطلاقه يقوم بدون إذن الحاكم وبدون راية، والكثير من الآراء الفقهية الشاذة المُحرمة شرعاً التي يقول بها الخوارج وشافي سلطان هو معهم قلباً وقالباً في فكرهم وآرائهم ونهجهم وفتاويهم !
وجد الدكتور شافي سلطان في فضاء " تويتر " مرعاً ومرتعاً أخضراً خصباً ليطلق فيه قطيع فتاواه وخزعبلاته الفكرية النكراء الشاذة دينياً وخُلقاً، حيث وجد في فضاء " تويتر " نافذة واسعة تطل على الكثير من البشر على اختلاف افهامهم وأعمارهم ومشاربهم وتوجهاتهم، واتخذ من فضاء " تويتر "منبراً مرناً، لا يكلفه شيئاً من التعب الجسدي أو الذهني للوصول إليه، حيث أن الولوج إلى فضاء " تويتر " دربه مفتوح مباشرة على الملأ، من دون شروط أو قيود أو جمارك وتفتيش ! لذا ذهب د. شافي سلطان ليصدّر فتاواه الخبيثة وآرائه الشاذة فكرياً من خلال فضاء " تويتر "، واقتنص بالذات هذا الوقت الذي تمر به دولة الكويت بحراك سياسي خطير بين الشعب والدولة بسبب أمور سياسية، فانكب واجتهد وهروّل نحو خيباته ليصدّر الفتاوى والآراء الفقهية ضد الأمير الحاكم ورجال الأمن، وأخذ يحمس الشباب الكويتي ويغرر بهم ليخرجوا ضد الدولة بشكل حماسي لا واعي ولا مسئول، وأخذ يكذب ويأتي بكلام من رأس هواه لم يسبقه عليه أحد، كله من أجل أن يحشد الشباب ضد الأمير الحاكم وضد اخوانهم رجال الأمن، وكأنه استحل الدماء والأعراض والفتنة العظيمة التي تأتي من جراء وقاحة ودجل فتاواه الخبيثة.
للدكتور شافي سلطان فتاوى وآراء فقهية شاذة خبيثة نشرها في "تويتر" وطبل لها وزمر من هم على شاكلته من الملتحين والشباب الذين يتبعونه على الهوى لا على العِلم القويم والنهج الصحيح، منها على سبيل المثال لا الحصر:
1- يقول ولم يسبقه أحد في قوله الشاذ الكاذب، أن أحاديث ولي الأمر وطاعته مقيّدة في ثلاثة أمور:
أ‌- أن يكون يحكم بكتاب الله!
ب‌- أن يكون أميراً لكل المسلمين كافة تجتمع عليه الأمة!
ت‌- أن يكون يحفظ الدين!
2- يدعوا للجهاد بلا راية أو إذن الحاكم!
3- يرى أن الذي يموت في ساحة الإرادة شهيداً مات في سبيل الله!
4- أن الصلاة في ساحة الإرادة تعدل الصلاة في المساجد بيوت الله!
5- يلّعن رجال الأمن المرابطين في شوارع الكويت إن هم قاموا بضرب أحد لأي أمر كان !
هذه عيّنة صغيرة من ترهات وخزعبلات سماحة مفتي ديار تويتر شافي سلطان، ولقد رد عليه الكثير من جموع علماء المسلمين والمشايخ وطلبة العِلم حيث أفحموه وبينوا عورة منهجه الخطير الذي يتفق فيهِ مع الخوارج، والحمد لله الذي قيّض لشافي سلطان عقولاً نيّرة طيبة مباركة تقف ضد فكره ومنهجه وترهاته وثوريته وحماسه .

إلى ئيس جهاز أمن الدولة المحترم ومن يتبعه من جنود الوطن الأحرار في جهازه ، إلى متى والمدعو شافي العجمي يعيث في بلدنا وشبابنا فساداً فكرياً فقهياً ومنهجياً ؟! إلى متى وهو يحشد البغض والعداء لسمو الأمير الحاكم ؟! إلى متى وهو يقلل من كرامة وآدمية وشأن اخواننا وأبناءنا رجال الأمن ؟! يكفي مهزلة ويكفي سكوت عنه، لابد أن يتم إيقافه عن التدريس في جامعة الكويت وعن الإمامة في المساجد وعن اقامته للدروس، مثلما فعلتم مع من يشبهه منهجاً وفكراً وروحاً ممن سبقوه من الدكاترة والملتحين من الخوارج القعدية، إن هذا الوطن غالي كريم وإن شبابه كراماً لا يستحقون التغرير بهم ودفهم نحو الهاوية بسبب سماحة مفتي ديار تويتر شافي سلطان.

alrawie@
تويتر

تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 3695


خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google


تقييم
1.01/10 (195 صوت)




Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.

تصميم مواقع - استضافة مواقع - تطوير كويت ايجي لخدمات مواقع الانترنت
تطوير وتصميم واستضافة كويت ايجي
الرئيسية |الفيديو |الأخبار |راسلنا | للأعلى