الموقع الرسمي للكاتب حسين الراوي
الإثنين 19 نوفمبر 2018

جديد الأخبار

الأخبار
الأخبار
صمت الدكاترة الـ 6 !!
صمت الدكاترة الـ 6 !!
01-03-2013 03:20
عطفاً على مقالي السابق الذي كان بعنوان ( 6 دكاترة وخطأ تاريخي فادح ) المنشور في يوم الجمعة المنصرمة بتاريخ 20-4-2012، أعود اليوم للموضوع ذاته، حيث سأوضح بالأدلة والشواهد والحقائق أن أُسرة آل صباح الكريمة يتحدر نسبها من الجميلات من البجايدة من السلقا من العمارات من قبيلة عنزة، لا كما ذُكر في كتاب المقرر الدراسي (الكويت ومسيرتها التنموية)، الذي قام بإعداده والإشراف عليه ستة أعضاء هيئة تدريس،هم: عبدالله عبدالرحمن الكندري و أحمد جعفر الكندري و سعود راشد العنزي و غانم سلطان أمان وسلمان يوسف الفيلكاوي ونورية محمد ناصر الصالح. قبل أن ابدأ في سرد ما لديّ، أود أن أذكر القاعدة الفقهية التي هي «الناس مؤتمنون على أنسابهم ما لم يدعوا شرفا» التي تُنسب للإمام الجليل مالك بن أنس، لكيّ تكون لي انطلاقة نحو ما بعدها من حديث.
القاعدة الفقهية السابقة المنسوبة للإمام مالك علّق عليها الشيخ بكر بن عبد الله أبو زيد في كتابه (فقه النوازل)، حيث كتب شارحاً معناها: «هو قبول ما ليس فيه جر مغنم أو دفع مذمةٍ ومنقصة في النسب كدعوى الاستلحاق لولد مجهول النسب». من بعد هذا سأستشهد بحديث أحد أبناء أسرة آل صباح، وهو الشيخ النسابة المؤّرخ الأديب/ علي الخالد العبد الله العلي المالك الصباح. حيث أُجري لقاء معه في جريدة الرأي العام، يوم الجمعة، بتاريخ 8-9-2006، رقم العدد 14324، في صفحة حديث الذكريات، ص 23، إعداد طلال الشمري. قال فيه عن نسبه: « كان الشيخ محمد رحمه الله - جده لأمه، وهو الشيخ محمد العلي المالك الصباح- عارفا بالأنساب وأصول الناس بصورة مرضية وهو غفر الله تعالى له أول من حدثني فقال معلما ومرشداً «احفظ نسبك أنت من الجميلات من البجايدة من السلقا من العمارات من عنزة. هو أول من علمني ذلك ونبهني أن احفظه». وقال الشيخ علي الخالد العبد الله العلي المالك الصباح، في اللقاء ذاته عن جولته البحثية التي تخص نسب آل صباح الكرام، التي التقى فيها بالكثير من المؤرخين والنسابة والشعراء والشيوخ والوجهاء الذين أكدوا له نسب أسرة آل صباح من أنه ينتمي للجميلات من البجايدة، حيث قال: «وفي زيارة محدثكم الى الهدار في العام 1995 م، كان ان استقينا الكثير مما له علاقة بتاريخ العتوب والكويت، والتقطنا عدداً من الصور واللقطات المهمة للحصون والقلاع ومنابت التاريخ والقوم. والتقينا ببعض الفضلاء من ابناء العمومة، والبقية الباقية من البجايدة هناك، وهم النتيفات من جميلة منهم، في مركز الهدار، ومنهم الأخ فهاد بن هضيبان النتيفي البجيدي. والبجايدة يقال لهم (هل البلها)، وقد ذكر ذلك الشيخ حمود السالم الصباح رحمه الله في شطر بيت له: «حنا هل البلها مغذية اليتيم»، وهو لقب للبجايدة جاء بعدما تكفل رجال البجايدة بأبناء قوم أضحوا أيتاماً بعد أن قتل الأتراك آباءهم في فترة سابقة من تاريخ الجزيرة العربية.
ومن الرواة المعاصرين الذين علمت فيه الحفظ وسعة الرواية، واستفدت منهم في ذلك المجال، فمنهم عدد لا بأس به من رواة الكويت والسعودية. مثل لطيف البجيدي من اهل هجرة الشملي شمال المملكة العربية السعودية، وكان يقال له (الدفتر) لحفظه وإتقانه. وقد التقيت به في ديوان الشيخ حمود بن شاهر بن شامان امير البجايدة. وكان في المجلس عدد من الرواة والمهتمين من أبناء تلك المنطقة البدوية الجميلة، التي غالبا ما يكون حديث اهلها غارقا في تاريخ وذكريات البادية، مشدودا إلى الاصالة اكثر من مجتمع المدينة. وفي الكويت من الرواة هناك مثلا: أبو جاسم محمد بن ضعيان من المضيان من السلقا من العمارات عافاه الله تعالى، وأبو سالم ظاهر الحربش من الصقور من العمارات ايضا، وبالإضافة إلى روايته الجيدة فهو شاعر ايضا.وكنت في السعودية قد التقيت ايضا الشيخ عبدالرحمن الشايع الكريع رحمه الله تعالى، وهو من حاضرة البجايدة في الجوف، وقد أهداني نسخة من أحد كتبه في الأنساب. وهو شيخ علم ودين ايضا. وفي عرعر التقيت من الرواة البني البجيدي، والبطحي بن علي بن مانع من البجايدة هو راو وشاعر ويحفظ عن ابيه الرواية وينقل عنه، وقد كان مانع معاصرا لبعض الاحداث المهمة، وشاهد عيان على كثير منها، وفي بريدة التقيت حمود الراس اقرب قريب لنا آل صباح، فهو رأس الجمل، وهو الذي نقلت عنه خبر زيارة الشيخ مبارك الصباح لجده، والطلب منه الذهاب معه للكويت، وان الشيخ مبارك اعطاه حمل بعيرين كهدية. ومن شهود أعيان بعض الاخبار كالشيخ فاضل بن شمران من شيوخ الحسني من السلقا ايضا. وهو من الناس الذين اعتز بهم، وهو رحمه الله شخص محبوب في جماعته وفي جيرانه في منطقة جليب الشيوخ». انتهى كلامه.
وفي (كتاب أصدق الدلائل في أنساب بني وائل) للمؤلف الأديب النسابة الشاعر عبد الله بن عبار العنزي. قال عن نسب أسرة آل صباح: «الجميلات في الهدار والأفلاج (ليلى) والمنطقة الشرقية والقصيم والكويت والبحرين والإمارات العربية المتحدة، وهم عدد كبير من الأسر والجاليات من الجميلات من البجايدة من السلقا من العمارات. والجميلات هم أبناء مرعي بن عبيه بن قني (راعي الأجرد) ويلقب مرعي بن عبيه بلقب (رأس الجمل) ويقال لذريته الجميلات ومن الجميلات أسر وعوائل وبطون منهم آل صباح أمراء الكويت».
هذا ما أحببت تقديمه للقراء الكِرام، لكن العجيب في الأمر ذلك الصمت المطبق من هيئة التدريس الستة الذين قاموا بالتعاون بإعداد ذلك المقرر الدراسي!

http://www.alraimedia.com/Article.as...&date=03012013

تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 1910


خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google


تقييم
1.01/10 (183 صوت)




Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.

تصميم مواقع - استضافة مواقع - تطوير كويت ايجي لخدمات مواقع الانترنت
تطوير وتصميم واستضافة كويت ايجي
الرئيسية |الفيديو |الأخبار |راسلنا | للأعلى