الموقع الرسمي للكاتب حسين الراوي
الإثنين 11 ديسمبر 2017

جديد الأخبار

الأخبار
الأخبار
المجالس . . تِـلم !
المجالس . . تِـلم !
05-08-2017 06:26
في الدواوين المفتوحة أبوابها على مصراعيها، وشبه المفتوحة لعموم الزوّار، من الطبيعي أن يمُر عليها بعض الكذابين والمهايطية، وليس من الطبيعي أن نظن بأن تلك الدواوين والمجالس لا يدخلها إلا الصادقون والثقات والمحترمون بصفة عامة، لأنها هذه سُنة الله تعالى في أرضه وفي خلقِه منذ القِدم.

وعند العامة مثل شعبي يقول «المجالس تِلم»، أي يجتمع فيها الصالح والطالح. لكن كيف عليك أن تتعامل في ديوانيتك مع فئة الكذابين والمهايطية؟ أظن إن كان كذبهم وهياطهم مختصراً عليهم، ولا يتعداهم، وليس فيه التعرض لحقوق الناس والانتقاص منهم، فهذا لا بأس بأن تطوّفه وتعمل حالك أمامه بأنك مسبهل ومدروّش ومفهي! ولا بأس أن تقنع ذلك الكذاب أو المهايطي بأنك صدقت كلامه عبر تمثيلك عليه بفتح عينيك على الآخر ورفع حواجبك وزم شفتيّك وضرب كفيّك ببعضهما مع هزة رأس خفيفة، حتى يتجلى بشكل أكبر ويواصل إبداعه بحماس منقطع النظير!

لكن ماذا لو أن أحد رواد الديوانية المحترمين قط له كذبة؟ وأنت متأكد من أنها كذبة مصلّعة! هنا من الأفضل أن تسكت عنه، ولكن بيّن له من خلال عينيك ونظراتك له، بأنك كشفته! ولا تُقدِم له أي أسئلة حول ما قاله، ودع كذبته تمُر بهدوء وسلام، واجعله يُنقذ ماء وجهه من خلال سكوتك عنه. أبي حفظه الله، يُدقق كثيراً في ما يحكيه وينقله بعض زوار ديوانيته، فإن هو شك في كلام أحدهم ينقلب لحظتها إلى مُحقق مثل وظيفة ابنه كاتب هذه السطور، فتراه يبحث وينبش ويدقق مع صاحب الكذبة ويحاوره فيها حتى يجعل عرقه يتصبب ويبلع ريقه مرات كثيرة، ويندم على كذبته ويلعن الساعة اللي فتح حلقه فيها!

في النهاية... لا يغيب عنكم أن «المجالس تِلم»، وأن الناس ليس كلهم بصادقين، لذا وسُعوا صدوركم، وتهيئوا لسماع المنطقي وغير المنطقي ممن تلتقون به من خلال الديوانيات والمجالس، وعاملوهم بالصبر والتأني والحكمة.
http://www.alraimedia.com/ar/article...3708/nr/kuwait

تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 185


خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google


تقييم
1.00/10 (2 صوت)




Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.

تصميم مواقع - استضافة مواقع - تطوير كويت ايجي لخدمات مواقع الانترنت
تطوير وتصميم واستضافة كويت ايجي
الرئيسية |الفيديو |الأخبار |راسلنا | للأعلى