الموقع الرسمي للكاتب حسين الراوي
الإثنين 23 أكتوبر 2017

جديد الأخبار

الأخبار
الأخبار
مطحنة مغمورة .. تزاحم ستاربكس وكوستا
مطحنة مغمورة .. تزاحم ستاربكس وكوستا
08-17-2017 11:13
شربت أنواع كثيرة من القهوة، ومن بلاد كثيرة، ومن مصانع ومحلات قهوة متعددة ومتفرقة وصلت لها بنفسي في هذا العالم الشاسع، لكن في الكويت وبالتحديد في منطقة الشويخ دخلت ذات ليلة محل مطحنة تبيع المكسرات والحلويات والقهوة، وبينما أنا اتفقد وأشاهد ما بداخلها من بضاعة، أتاني أحد العاملين فيه وطلب أن يخدمني، فأخبرته بأنني تناولت العشاء بالمطعم الذي بجانبهم، ودفعني الفضول لأن أمر عليهم وأشاهد ماذا عندهم، فقال العامل بشيء من الثقة: خليني أعملّك كيلو قهوة يروّق المزاج. فأخبرته أن لديّ كميات منوّعة من القهوة في منزلي، وأن بسبب عشقي للقهوة أمتلك 3 مكائن لصناعة القهوة، بكبسولات متنوعة الطعم، وأنه لا رغبة لديّ لشراء أي كمية من القهوة. فقال العامل: جرّب قهوتنا، أنا حطحن ليك بُن برازيلي أسود وأخلطه مع بُن نيباري بُني مع حبات بُن اخضر وحبات هيل، وحتشوف حضرتك هتكون إزاي.فقلت له: حسناً خليني أجرّب . فأخذت كيلو القهوة وركبت السيارة، ورغم أن القهوة كانت في كيس من القصدير محكم الاغلاق إلا أن رائحتها كانت تشع وتمتد أغصانها في كل مساحة السيارة وكأنها عطر شرقي مُركز! وفي صباح اليوم التالي اعددت قهوة من ذات الكيلو واخترت أن أجعلها في إحدى الفناجين التي يعشقها مزاجي كيّ تزداد اللحظات لذة، وعندما وضعت الفنجان على الطاولة إلى جانب قطعة كوكيز الشكولا وجلست، مددت يدي بهدوء نحو الفنجان ثم نهلت منه الرشفة الأولى ثم أخذت أتعمق بطعم القهوة واستدركت نكهتها أكثر، ثم اتبعتها بالرشفة الثانية والثالثة .. إلى أن انهيت الفنجان وأنا مندهش من روعته!
الجميل ليس فقط في إيجاد مثل هذه التوليفة المزاجية لصناعة فنجان قهوة رائع وممتع، وليس الجميل فقط تلك الثقة المضيئة التي توشح بها البائع في المطحنة، وليس الجميل فقط أن هذه المطحنة استطاعت أن تقدم لي درساً في استطاعتها أن تنافس بعض ما يكبرها من مصانع ومحلات القهوة في العديد من البلدان .. بل والأكيد أن هذه المطحنة صغّرت في عيني أكثر وأكثر حجم محلات القهوة العالمية المنتشرة في بلداننا العربية مثل ستاربكس وكوستا وغيرها التي أخذت شهرية إعلامية أقل بكثير مما تقدمه، التي تبيع أقل كوب قهوة بأكثر من دينار ونصف! بينما كان سعر كيلو القهوة محور السطور بسعر ٣ دنانير فقط !
وفعلاً .. الحقيقة في الجوهر لا بالمنظر.


* هذه المطحنة اسمها مطحنة الماسة، الشويخ بجانب مطعم الوزان.


تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 172


خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google


تقييم
1.00/10 (1 صوت)




Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.

تصميم مواقع - استضافة مواقع - تطوير كويت ايجي لخدمات مواقع الانترنت
تطوير وتصميم واستضافة كويت ايجي
الرئيسية |الفيديو |الأخبار |راسلنا | للأعلى